وزارة العدل السورية توضح مصير مجرمي حادثة بيت سحم

القائمة الرئيسية

الصفحات

آخر الأخبار

وزارة العدل السورية توضح مصير مجرمي حادثة بيت سحم

بعد الفاجعة التي حصلت قبل أيام في ريف دمشق ، لعائلة الصعب ، من قبل أحد المجرمين عديمي الانسانية والرحمة ، حيث قام المجرمون بقتل وذبح الأطفال و والدتهم ، بطريقة بشعة ، وبعدها قاموا بإشعال النار في البيت ، و والد الأطفال الشاب ياسر الصعب نجاه الله من الموت ليروي ويقول من هم المجرمون ، و ليأخذ حقه بيده أو يرى اعدمهم أمام عينه .



فاجعة هزت دمشق و ريفها ، وضجت وسائل التواصل الاجتماعي ، وطالب الجميع باعدام المجرمين بالسرعة القصوى ، بوسط دمشق ، بمنطقة المرجة ، لترد وزارة العدل اليوم على المواطنين عبر منشور على صفحتها الرسمية على الفيسبوك، وتؤكد لهم أن المجرمون سينالوا عقابهم اللازم ، حيث كتبت:

عندما تتجرد القلوب من رحمتها والنفس البشرية من إنسانيتها وينفذ القاتل جريمته بدم بارد مع فنجان من القهوة وسيجارة وكأن المذبوح المضرج بدمائه أمامه ليس سوى مشهد من أفلام الأكشن الغربية يعرض على شاشة التلفاز.
وعندما لا يرتوي القاتل من دماء ضحيته بل يستمر بوحشيته مزهقاً أرواحاً بريئة لثلاثة أطفال أمام أعين والديهم.
ورغم كل ماذكر آنفاً من فعل وحشي إلا أن الجريمة التي يمكن أن نطلق عليها مجزرة بحق عائلة بأكملها لم تتوقف عند هذا الحد إنما عمل المجرم على انتهاك الحرمات وقتل الزوجة الأم وإحراق المنزل بأهله.
هنا من حق المرء أن يتساءل الى أي درك وصل انعدام الإنسانية والأخلاق، والغريزة الحيوانية الوحشية التي استفاقت لدى البعض؟
جريمة أقل ما يقال بوصفها بشعة، قذرة بقذارة مرتكبيها.. جريمة بيت سحم التي راح ضحيتها ثلاثة أطفال و والدتهم أما الأب في حالة حرجة، جريمة من أفظع الجرائم التي هزت الشارع السوري مؤخراً...
فما مصير القتلة؟؟ 👇👇👇👇

 القاتلان المجرمان بيد السلطات المختصة وستتم إحالتهما للقضاء المختص، وهنا لابد من الإشارة الى أنهما سيحالان الى القضاء العسكري كون أحدهما " عسكري" لينالا القصاص العادل ويأخذ كل ذي حق حقه، مع العلم أن القضاء العسكري يطبق النصوص القانونية ذاتها التي يطبقها القضاء العادي بحق المجرمين.

وهكذا يكون انتهى المقال ، نتمنى الرحمة للشهداء ، و الشفاء والصبر والسلوان للأب ، ذوي الأطفال ، و زوج المرحومة ، كما نتمنى الصبر لذويها واقاربها ، رحمهم الله وغفر لهم .

و المصادر تقول انه سيتم تنفيذ حكم الإعـدام بحقهم ، في تاريخ 15 / 7 / 2020 ، في ساحة بيت سحم بريف دمشق ، ونرجو التنفيذ في هذا الموعد ، و أن يكون الخبر مؤكد، لأنه وللأسف لم يتم تأكيد الخبر ،و كل ماتم تداوله هو توقعات او من مصادر غير مؤكدة . 

أخبار العاصمة دمشق . تابعونا عبر الضغط على زر المتابعة في الأسفل . ليصلكم كل جديد من موقعنا . وشكراً 

تعليقات

4 تعليقات
إرسال تعليق
  1. أزال المؤلف هذا التعليق.

    ردحذف
  2. كل مجرم لازم يعدم لورا

    ردحذف
  3. اعدام المجرمين لايكفي كعقوبة بحقهم ولكن هذا اقصى مايمكن ان يتم تنفيذه بحقهم ما اتمناه ان تكون وقائع تنفيذ العقاب منقول مباشرة على التلفزيون لكي يتسنى للجميع مشاهدتهم وربما يكون رادع لمن تسول له نفسه... الصبر والسلوان لذوي الضحايا والرحمة والفردوس الاعلى للضحايا

    ردحذف

إرسال تعليق

لتصلك كافة الأخبار العاجلة اضغط هنا

ويمكنكم متابعة موقعنا الالكتروني عن طريق الضغط على زر متابعة اسفل الصفحة